أخبار التكنولوجيا

ما هو الصندوق الأسود في الطائرات؟

في بعض الأحيان تتعرض الطائرات لمشاكل قد تُسبّب حوادث سقوط مُدمرة للطائرة، فيبقى السؤال يدور حولَ سببِ حدوث مثل هذه الكوارث لتجنبها في الرحلات القادمة، لذا فقد تم اختراع الصندوق الأسود لاكتشاف أسباب وقوع حوادث الطائرات. ولا يقتصر استخدام الصندوق الأسود في الطائرات، فهو مستخدم في السفن، والقطارات أيضًا.
الصندوق الأسود

ما هو الصندوق الأسود في الطائرات؟

يمكن تعريف الصندوق الأسود بأنّه مصطلح يطلق على صندوقين أحدهما يعمل كمسجل بيانات رحلة الطائرة، باستخدام نظام كمبيوتر مصغّر موجود بداخله، إذ يعمل على تسجيل البيانات الفنيّة الخاصة بأجهزة الطائرات، كالسرعة الجويّة، وارتفاع الطائرة، وغيرها من البيانات. أمّا الصندوق الآخر فيعمل كمسجل صوتيّ، ويسجل المحادثات التي تدور بين أفراد طاقم الطائرة أثناء الرحلة، وبين طاقم الطائرة والجهات الأخرى.
يوضع الصندوق الأسود في الجزء الخلفيّ من الطائرة لأنّ الإحصائيّات أوضحت بأنّ هذا الجزء هو الأقل عرضةً للضرر عند وقوع حادثة ما. إنّ الصندوق الأسود في الحقيقة لونه أحمر، ويُعتقد أن سبب تسميته بالصندوق الأسود يعود إلى مادة القطران الأسود المستخدم لإغلاق الصندوق بهدف حماية أشرطة التسجيل بداخله.
الصندوق الأسود
تاريخ اختراع فكرة الصندق الأسود
استخدمت فكرة الصندوق الأسود منذ أوّل طائرة اخترعها الأخوان رايت، فقد قاموا بتسجيل بيانات الرحلة البسيطة كالمدة، والسرعة، وعدد دورات المحرك. وبعد ذلك طوّر تشارلز ليندبيرغ النظام ليصبح صندوقاً خشبيّاً صغيراً بداخله أسطوانة دوّارة محاطة بورق ملفوف وحبر، ولكنّ النموذج فشل لأنّها لا تنجو عند انهيار الطائرة.
ومع ازدياد الإقبال على شركات الطيران كانَ لا بدّ من وضع خطة للسيطرة على حوادث الطائرات، فطوّر جنرال إلكتريك نظاماً مكوّناً من سلسلة أقطاب كهربائية متّصلة بأدوات الطائرة، كما اخترع فريدريك فلادر جهاز تسجيل مغناطيسيّ، ولكنّ كلا النموذجين لم يُستخدما في رحلات الطائرات. وفي عام 1951 قام الأستاذ جيمس جيه رايان بعمل جهاز مزود بأجهزة قياس، وجهاز تسجيل.
الصندوق الأسود
اختُرع أوّل مسجل معتمد لبيانات الطائرات سنة 1956 على يد عالم أبحاث الطيران الأسترالي الذي يُدعى ديفيد وارن، وذلك بعد تحطّم أوّل طائرة مدنيّة في العالم عام 1953، والذي شاركَ في التحقيق لمعرفة سبب الكارثة التي تعرّضت لها الطائرة. عملَ ديفيد على تصنيع جهاز يعمل على تسجيل الأصوات وجهاز يعمل على تسجيل بيانات أجهزة الطائرة، على أن يكونا مقاومين للتحطّم والحريق، وأطلقَ عليهما اسم الصندوق الأسود.
مميّزات الصندوق الأسود
صُمّم الصندوق الأسود بطريقة تضمن عدم تعرّضه للدمار عندَ وقوع حادث للطائرة، وتضمن الاستفادة منه لمعرفة سبب الحادثة، ويمكن عرض نموذج من الميّزات التي أعطيت للصندوق الأسود حتى يقوم بعمله، وهي:

  • المواد المستخدمة: استُخدمت مجموعة من الطبقات التي تُغطي الصندوق الأسود، وهي كما يأتي:
    • الألمنيوم: تُحاط بطاقات الذاكرة في الصندوق الأسود بطبقة رقيقة من الألمنيوم.
    • السيليكا: تُطلى بطاقات الذاكرة بمادة السيليكا بسماكة بوصة واحدة، والتي تعمل على حمايتها من الحرارة العالية.
    • الفولاذ أو التيتانيوم: بعد وضع الطبقات السابقة تُحاط البطاقات بصندوق مطليّ بالفولاذ الصلب المقاوم للصدأ أو بطبقة من التيتانيوم، حيث يصل سمك الطبقة إلى 0.25 بوصة.
  • عناصر إضافيّة: يُضاف للصندوق الأسود عناصر إضافيّة، مثل جهاز البث الذي يُساعد المحققين على الوصول إلى مكان الصندوق، إذ تعمل هذه الأجهزة على إرسال ذبذبات ضوئية عالية التردد، حتى في حالة سقوط الصندوق في البحر.

 

المصدر 1 2

عـرب ويبـر | محــرك الاخبــار التقنيـة الأول في الـوطـــن العـــربي
مرخص بموجب رخصة المشاع الإبداعي نَسب المُصنَّف 4.0- دولي

هذا المقال منقول عن المصدر الموضَّح أدناة

شبكة ابو نواف

الوسوم
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك رد

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock